سؤال ـ بسيط.. لماذا لون إطارات السيارات أسود؟

8

ديسمبر

سؤال ـ بسيط.. لماذا لون إطارات السيارات أسود؟

مقالات 160 مشاهدات 0 تعليقات

السؤال: رغم تسابق شركات السيارات على طرح أحدث طرازاتها، من حيث التصميم والألوان والتقنية الداخلية والخارجية كل سنة ،لكنها  لم تتجرأ على تغير لون العجلات الأسود ، فسؤال بسيط

لماذا لون إطارات السيارات أسود؟

الجواب: يعد المطاط الطبيعي أو الصناعي المادة الأساسية الأساسية في صناعة إطارات السيارات، وتتمتع هذه المادة باللون الأبيض، إلا أن هذه المادة معرضة للتآكل بسرعة الأمر الذي دفع مصنعي إطارات السيارات إلى العمل على إطالة عمرها، بإضافة مادة “الكربون الأسود”.

يقوم “الكربون الأسود”بإضفاء اللون الأسود للإطارات، ويقوم  بالحفاظ عليها من التآكل كما يعمل على تبديد الحرارة التي قد يتعرض لها الإطار عند السير على الطريق أو تعرضه لأشعة الشمس الأمر الذي يؤدي إلى جفاف الإطار.

ويتمتع الكربون الأسود الذي يتم إضافته للمطاط بخاصية مقاومة، فيعمل على حماية إطار السيارة من أضرار غاز الأوزون و الأشعة فوق البنفسجية الموجودة في الجو، حيث يمتص الأشعة فوق البنفسجية ويحولها إلى حرارة، فيزيد من متانة وقوة مطاط الإطار، ويزيد من مقاومة تآكله، الأمر ،مما يؤدي إلى زيادة العمر التشغيلي للإطار.

إلا أن “الكربون اللأسود” المضاف إلى المواد التي تصنع منها الإطارات يفقد فعاليته مع مرور الزمن، ومع تراجع فعاليته، يتغير لونه و يميل إلى اللون الرمادي ومن ثم الى لون فاتح.

إطارات السباق.. سرعة أكبر وعمر قصير

تختلف الإطارات المصنعة لسيارات السباقات عن المستخدمة في المركبات العادية، فهي من حيث الشكل أصغر وأعرض ويتم تصميمها بهذا الشكل لزيادة مساحة الاتصال بين عجل السيارة وأرض السباق.

ويعتبر الألمنيوم، والمغنيسيوم مواد أساسية داخلة في صناعة إطارات سيارات السباق فهي تعمل على دعم قوة سيارة السباق في المنعطفات،  كما تستخدم طبقة مزدوجة من الكربون الأسود الأمر الذي يزيد من استقرار الإطارات على مضمار السباق الذي يتطلب سرعة عالية جدا.

كما يتم تصميم إطارات سيارات السباق بطريقة تضمن تحمل الحرارة العالية الناجمة عن احتكاك الإطار بحلبة السباق نتيجة السرعة الكبيرة.

وتختلف إطارات السيارات المستخدمة في السباقات بحسب الحالة الجوية، فهناك :

الإطارات الملساء: وهي تستخدم للسباقات الجافة

إطارات المطر: وتستخدم للأجواء الماطرة.

الإطارات المتوسطة: وتستخدم غالبا  للحلبات المبلولة، أو الرطبة.

عجلات خاصة، للأحوال الغير طبيعية، كالثلج، أو الطين.

وفيما تحافظ إطارات السيارات العادية على أدائها حتى مسافة 16 ألف كيلو متر، فإن إطارات سيارات السباق المصممة لتكون أخف وزنا من الإطارات العادية تحافظ على أدائها المطلوب حتى مسافة 120 كيلو متر فقط.

حقائق:

–  صنعت الإطارات قديماً من الحديد والجلد وثبتت على سكة خشبية أسفل العربات.

– تطور وتحديث على الشكل: في العام 1844 استطاع تشارلز جوديير التوصل إلى تقنية Vulcanization التي تجعل من المطاط مادة قاسية استخدمت لاحقاً في صناعة الإطارات، وابتكر جون دنلوب الإطارات التي تعبأ بالهواء المضغوط في العام 1888م وكانت هذه الإطارات مخصصة للدراجات الهوائية.

– إطارات بيضاء!: صنعت الإطارات الأولى للمركبات من اللون الأبيض ولم تعش لمدة طويلة الأمر الذي دفع الشركات المنتجة للسيارات إلى العمل على إيجاد حل للمشكلة، يكون أقل كلفة على الزبون من خلال إنتاج إطارات تعيش زمنا طويلا، فتمت إضافة الكربون الأسود لها.

-الكربون هو الحل: في العام 1910م ابتكرت شركة بي أف جودريش إطارات تمتاز بأنها أطول عمراً من سابقتها وذلك عن طريق إضافة مادة الكربون إلى المطاط.

– إطارات مضيئة: قامت شركة “غووديير” المنتجة للإطارات بتصنيع إطارات مضيئة في عام 1961 وتميزت بأن المطاط الداخل في  تشكيل هذه الإطارات أرق من ذلك المستخدم بالإطارات العادية، ولم ينجح مشروع الشركة ولم تقم بإنتاج كميات كبيرة من هذه الإطارات التي اقتصر عرضها في بعض معارض للسيارات فقط في أوائل الستينات.

Share on Tumblr

أكتب تعليق