شانجان تتحدي الحرارة القصوى في السعودية

21

سبتمبر

شانجان تتحدي الحرارة القصوى في السعودية

مقالات 57 مشاهدات 0 تعليقات

الدمام – سعودي موتورز:

 

حققت حملة “تحدي الحرارة القصوى” التي أطلقتها شركة المجدوعي للسيارات الوكيل المعتمد لسيارات شانجان في المملكة العربية السعودية ، نجاحاً منقطع النظير بعد أن تمكنت السيارات من قطع مسافة تزيد عن 20 الف كيلومتر في ظروف مناخية قاسية وصلت درجة الحراة فيها إلى أكثر من 50 درجة مئوية في بعض المناطق ، وذلك بمشاركة خبراء من مراكز الأبحاث والتطوير لشركة شانجان حضروا خصيصاً لتقييم قدرات سيارات شانجان على تحدي وتحمل حرارة الصيف .

جاء ذلك ضمن حملة المجدوعي شانجان لتحدي الحرارة القصوى والتي اطلقتها من عدة مراحل إبتدائاً من مرحلة التجربة الميدانية ضمن البرنامج ، وإنتهائاً بـجولة لقافلة شانجان خارج المملكة متحديين الحراة العالية وقساوة المناخ في هذه الفترة الزمنية من السنة .

المرحلة الاولى بدأت بقيادة سيارة شانجان الجديدة برحلة الى صحراء مدينة جدة وتحديداً منطقة “بحرة” الشهيرة بالتضاريس الطبيعية والكثبان الرملية ، استمرت ليوم كامل تم قطع مسافة 300 كم داخل الصحراء في ظروف مناخية قاسية ، ثم استكملت القافلة رحلتها في مدن المملكة باتجاه دولة الكويت حيث جابت عدة مناطق في دولة الكويت ملتقيين خلال رحلتهم بمجموعة من الإعلاميين الذي قاموا بالمشاركة في قيادة السيارات لإختبار آدائها ، منتقلين إلى دولة الإمارات العربية المتحدة مروراً من إمارة أبو ظبي الى دبي إنتهاءً بإمارة رأس الخيمة وتحديداً “قمة جبل جيس”  القمة الأعلى في الإمارات .

محمد المجدوعي المدير التنفيذي لشركة المجدوعي للسيارات – شانجان أعرب عن سعادته بنجاح الحملة وعودة القافلة سالمة بدون اي معوقعات من جهة ، ونجاح التجارب التقنية والآداء العالي لسيارات شانجان التي حققت اهدافها من هذه الرحلة الطويلة من جهة أخرى ، مؤكداً أن سيارات شانجان قادرة وبقوة على المنافسة بقطاع السيارات بالمملكة العربية السعودية .

الجدير ذكره أن فريق تقني متكامل من مراكز الابحاث والتطوير لشركة شانجان المنتشرة في أكثر من دولة في العالم  منها اليابان وأمريكا وبريطانيا وإيطاليا بالإضافة الى الصين واكب و بشكل مباشر جميع الخطوات الخاصة باداء السيارة ، بدءاً من المحرك ، تجهاز التكييف ، علبة السرعة ، قياس ضغط المحرك ، نظام المكابح الآداء العام وغيرها من النقاط التي تم التركيز عليها لمعرفة مستوى اداءها ، لاسيما وأن التجارب أٌقيمت تحت درجة حرارة عالية جداً ، محققتاً النتائج المرجوة منها .

 

أكتب تعليق