CONTINENTAL SUPERSPORTS .. أسرع سيارة رباعية المقاعد في العالم من بنتيلي

10

يناير

CONTINENTAL SUPERSPORTS .. أسرع سيارة رباعية المقاعد في العالم من بنتيلي

مقالات 67 مشاهدات 0 تعليقات

دبي – سعودي موتورز:

 

أعلنت Bentley عن طراز الإنتاج الأسرع والأقوى حتى هذا التاريخ، ألا وهو سيارة Continental Supersports الجديدة من Bentley.

 

وبفضل سرعتها القصوى التي تبلغ 336 كلم/الساعة (209 ميل/س) وتسارعها من 0 إلى 100 كلم/الساعة في غضون 3.7 ثانية (60-0 ميل/س خلال 3.5 ثانية)، أصبحت Continental Supersports الجديدة أسرع وأقوى سيارة فاخرة من أربعة مقاعد في العالم.

 

بالمثل، فإن شقيقتها Continental Supersports Convertible بسقفها القماشي هي أسرع سيارة مكشوفة رباعية المقاعد في العالم، حيث تنطلق من سرعة صفر إلى سرعة 100 كلم/الساعة خلال 3.9 ثانية (60-0 ميل/س خلال 3.7 ثانية) في طريقها لبلوغ سرعتها القصوى التي تصل إلى 330 كلم/الساعة 205 ميل/س).

 

ويسهم محرّك W12 القوي من Bentley، الذي تمت إعادة تطويره من أجل طراز Supersports باستخدام شواحن توربينية وتجهيزات محرّك جديدة عالية الأداء، إضافة إلى نظام توجيه العزم، في جعل Continental Supersports تتمتّع بالرشاقة التي تماثل قوّتها. وفي الوقت نفسه، فإن ملامح التصميم الفريدة داخل السيارة وخارجها تمنح هذا الطراز الجديد مظهراً رياضياً يُبرِز القوّة الكامنة لأدائها.

 

وإضافة إلى توفير هذا الطراز لسرعة سيارة فائقة الأداء وتجربة قيادة عالية التركيز، فإن ذلك لم يأتِ على حساب الطبيعة النقيّة لجودة الركوب في سيارة Continental.

 

وهذا المزيج من الميّزات التي لا نظير لها في الفخامة والأداء يجعل من سيارة Supersports التكرار الاستثنائي لطراز برز ليعيد تعريف مفهوم السيارات السياحية الفاخرة ويهيمن عليه.

 

حول هذا الموضوع، قال ولفغانغ دورهايمر، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة Bentley Motors: “اسم Supersports هو أسطورة لدى Bentley. فمنذ انطلاق باكورة طراز Supersports في عشرينيات القرن الماضي وصولاً إلى طراز Continental Supersports في العام 2009 – ومع النموذج الثالث من هذا الطراز المميّز – فإن هذا الاسم يبعث في النفس شعوراً بالحماس والشغف والمغامرة. وBentley هي الوحيدة فقط التي يمكنها إبداع سيارة تجمع ما بين الأداء الاستثنائي والفخامة منقطعة النظير بهذا الشكل.”

 

طاقة وعزم جبّارين؛ أداء متميّز منقطع النظير

 

يجمع نظام الدفع المطوّر لهذه السيارة والذي يضم محرّك W12 من Bentley، ما بين القوّة والعزم الأقصى ليمنح أداء مثيراً جداً.

 

ومن أبرز الميّزات الإضافية التي يحظى بها طراز Supersports وجود شواحن توربينية مصمَّمة حديثاً ذات سعة أعلى ونظام معدّل لتبريد هواء الشحن مما يولّد زيادة في تأثير الشحن التوربيني وقوّة إضافية. وللاستفادة من هذه الميّزات الإضافية، تمت ترقية آلية دفع عمود المرفق لـسيارة Continental، بما في ذلك المحامل الرئيسية ومحامل قضيب التوصيل.

 

وقد أفضت هذه التعديلات المكثّفة في المحرّك إلى تحقيق زيادة في القوّة بمعدل 80 حصاناً (79 bhp) و217 نيوتن-متر (160 رطل.قدم) في العزم. ومقارنة مع طراز Supersports للعام 2009 – فإن هذا يمثّل تحسناً بنسبة 10 في المئة فيما يتعلّق بالقوّة إلى الوزن وبنسبة 25 في المئة فيما يتعلّق بالعزم إلى الوزن. وقد زادت السرعة القصوى بمعدّل ثمانية كيلومترات في الساعة (وانخفاض في وقت قطع مسافة 0-100 كلم/الساعة بمعدّل 0.2 ثانية).

 

كما استفاد طراز Supersports من وجود محوّل عزم جديد ينغلق بشكل أسرع مما يتيح للسيارة تحقيق أفضل استفادة من مقدار العزم المحسَّن البالغ 1,017 نيوتن-متر (750 رطل.قدم)، والتسارع من وضع الثبات بشكل أسرع.

 

وللاحتفاظ بهذا الأداء الاستثنائي، جُهِّزت Supersports الجديدة بمكابح عالية الأداء من سيراميك الكربون مع عملية تبريد معزَّزة. وتُعدّ أقراص المكابح هذه الأكبر من نوعها في العالم وهي توفر أداءً متميزّاً مع أدنى حد من الضعف في الظروف شديدة القسوة.

 

توجد هذه المكابح خلف عجلات سبيكية مصقولة قياس 21 بوصة خفيفة الوزن، حيث يتيحا معاً توفيراً في الوزن قيمته 20 كلغ في الكتلة غير المعلّقة. وبالإجمال، فقد تم التخلّص من 30 كلغ من وزن سيارة Supersports مما يجعلها الأقل وزناً في طرازات Continental GT الحالية، كما أنها أقل وزناً من طراز Supersports رباعي المقاعد للعام 2009.

 

ولأجل تعزيز تجربة قيادة السيارة أكثر، تمت إعادة تصميم نظام العادم للعمل بحرّية أكبر وإصدار صوت Bentley الذي لا تخطئه أذن، مع إثارة صوت فرقعة يماثل صوت إطلاق النار من بندقية عند النقل لسرعات أقل.

 

أقصى مستويات التماسك والفخامة الراقية

 

يقترن هذا الأداء مع التماسك الرياضي. فسيارة Supersports تتمتّع بإصدار تمت معايرته خصّيصاً من نظام توجيه العزم بالمكابح الذي ظهر لأوّل مرة في طراز Continental GT3-R.

 

يعمل هذا النظام الديناميكي على كبح العجلات الأمامية والخلفية كل على حدة أثناء التسارع من الانعطافات لزيادة الأداء، وكبح العجلة الخلفية الداخلية على المنعطفات لتحسين الرشاقة. كما يتمتّع بنظام معايرة للتحكّم بالثبات يتميّز بكونه مُخصّص للسيارة ومحدود التدّخل لأجل الحصول على استجابة شاسية أكثر دقّة.

 

يحتفظ طراز Supersports الجديد بنمط تقسيم العزم لصالح العجلات الخلفية الخاص بنظام الدفع الرباعي من Bentley (الذي ظهر للمرّة الأولى  في طراز العام 2009)، حيث يرسل 60 في المئة من طاقة المحرّك إلى العجلات الخلفية بشكل قياسي للحصول على طابع رياضي أكثر توازناً، ولكن مع القدرة على تعديل تقسيم طاقة العجلات الأمامية والخلفية بناء على قوّة الجر المتاحة.

 

وبالرغم من التركيز على ديناميكيات القيادة الأكثر دقّة، إلا أن إعداد نظام التعليق الديناميكي المنخفض والصلب الذي يوفره طراز Supersports يحتفظ بكامل جودة فخامة ركوب السيارة بالنسبة للركاب الذين يرغبون في قطع مسافات طويلة بمستوى فائق من الراحة.

 

Pin It
Share on Tumblr

أكتب تعليق