نمو القيمة المالية لعلامة كيا التجارية سبعة أضعاف في عشرة سنوات

1

أكتوبر

نمو القيمة المالية لعلامة كيا التجارية سبعة أضعاف في عشرة سنوات

مقالات 71 مشاهدات 0 تعليقات

سيول – سعودي موتورز:

 

حصلت كيا موتورز على المرتبة الأولى من بين الماركات الأعلى قيمة في العالم، وفقا لتقرير “أفضل الماركات العالمية لعام 2017م ” الذي أعدته مؤسسة إنتربراند.وأكدت أحدث دراسة، أن قيمة ماركة كيا قد نمت بنسبة 6٪ في الأشهر الـ 12 الماضية، إلى 6.68 مليار دولار.

وقال مايك روشا، المدير العالمي لتقييم الماركات في إنتربراند: “إن جهود كيا المستمرة في التطور وإعادة تعريف نفسها أمر بالغ الأهمية للنمو المستدام في قيمة ماركتها “.إن إطلاق سيارة ستينغر – وهي سيارة كيا سيدان فاستباك الرياضية الجديدة والمثيرة، وإفتتاح مركز تجريب سيارات كيا “BEAT 360″ – وهو مركز جديد للقيام بالتجربة العملية لسيارات الماركة في مدينة سيول، يملأني بتوقعات كبيرة لمستقبل مشرق للشركة. ”

و للسنة الثانية على التوالي، تم تصنيف كيا في المرتبة الـ 69 من بين أكثر الماركات قيمة في العالم، حيث كان أحدث تقييم لها بنسبة زيادة بلغت 645٪ من قيمة ماركة كيا منذ عام 2007م.وهي الآن تعتبر في المرتبة الـ 11 من ماركات السيارات الأكثر قيمة، وقد جاء ترتيبها قبل العشرات من “اسماء الماركات” الاستهلاكية، فضلا عن مجموعة كبيرة من مصنعي السيارات الفاخرة.

وقال تشارلز سوه، نائب الرئيس الأول لقسم التسويق للشركات في شركة كيا موتورز: “إن هذا الارتفاع الذي حظي بالترحيب في قيمة العلامة التجارية لشركة كيا يعكس بوضوح التزام كيا المستمر بعملائها”. وأضاف “أن هذه النتيجة توفر لنا المزيد من الدافع لمواصلة مهمتنا لتصبح ماركة السيارات المرغوب فيها أكثر شيئ في أعين المستهلكين “.

القدرة على الإدهاش

إن النمو المستدام في قيمة ماركة كيا هو نتيجة للجهود المبذولة على نطاق الشركة لزرع علاقة أكثر عاطفية بين منتجات الشركة والمستهلكين في كل سوق.

لقد حصلت شركة كيا، التي أصبحت الآن شركة ذات جودة وموثوقية عالية في قطاع السيارات، على المرتبة الأولى في عالم السيارات بالولايات المتحدة الأمريكية من ناحية الجودة الأولية حسب دراسة (مؤسسة جي دي باور) ولمدة عامين على التوالي.كما جاء ترتيب شركة كيا أيضا الأعلى تصنيفا في دراسة شركة جي دي بور لمدى إعتمادية ومتانة السيارات مقارنة بشركات صناعة السيارات الأخرى من حيث الجودة في كل من ألمانيا والمملكة المتحدة في عام 2017م.

وبفضل هذا الزخم، أطلقت شركة كيا موتورز مؤخرا أول سيارة سيدان رياضية متميزة لها، وهي سيارة كيا ستينغر وسيارة نيرو كروسوفر الهجين الجديدة والتي تم تصميمها لتعزيز رغبة وديناميكية سيارات ماركة كيا. إن منتجات كيا، التي تتميز بالحداثة والطابع المتطور والصورة الرائعة، تتحدث بصوت عال عن الجهود التي تبذلها الشركة لتهيئة سائقي السيارات في المستقبل، للتعامل مع أنظمة توليد ونقل الحركة المتطورة والتقنيات المبتكرة والجودة العالية والتصميم المدهش.

وتوجد التكنولوجيا الرقمية في صميم جهود كيا للتواصل مع المستهلكين في الأسواق في جميع أنحاء العالم. وفي بث حي قامت شركة كيا بالإعلان على الهواء مباشرة عن الطرح المتوقع لموديل سيارة كيا ستينغر الجديدة، مما يعطي وسائل الإعلام والمستهلكين الفرصة لمشاهدة عملية الكشف عن أول سيارة جديدة قوية ومثيرة.كما أطلقت كيا صفحة “نيروبوت” في الولايات المتحدة الأمريكية، وهي عبارة عن خدمة فيسبوك ماسنجر مما يسمح لمستخدمي هذه المنصة من وسائل الاعلام الاجتماعية طرح الأسئلة عن سيارة نيرو الجديدة والحصول على ردود فورية “دردشة حية”.كما تم في الصين أيضاً إطلاق خدمة يوتوب تحت مسمى ” مختبر كيا المدهش”، والتي تتميز بعرض وشرح آخر التقنيات التي توجد في أحدث سياراتها، K5 وKX5.  كل هذه الجهود توضح كيف تستخدم كيا التكنولوجيا والتقنيات ذات الصلة والمتطورة لتعزيز الخبرة الرقمية والبقاء على اتصال مع المستهلكين في جميع الأوقات.

ولمواكبة النمو المستمر في تشكيلة منتجات الشركة، تستمر كيا في الشراكات الرسمية مع أبرز الفعاليات الرياضية في العالم لدعم وتعزيز قوة الماركة. كما إن ترتيبات الرعاية مع الفيفا، والاتحاد الاوروبي والدوري الاميركي للمحترفين واتحاد الجولف للسيدات المحترفات وبطولة التنس الاسترالية المفتوحة أتاحت كم كبير من الفرص لشركة كيا للتواصل مع العملاء المستهدفين من الشباب في جميع أنحاء العالم وجذبهم للشركة.

أكتب تعليق